lundi 26 juin 2017

الدولة فوتت فرصة ذهبية للتصالح مع أهل الريف ببقاء اليعقويي في منصبه.انه تحد وفي أن واحد هو استهانة بالمطالب الشعبية المطالبة برحيل اليعقوبي

 للأسف الرسالة واضحة من التعيينات الجديدة بخصوص انتفاضة الريف، و حسب فهمي المتواضع فان الدولة لازالت مستمرة  في سياستها القديمة و لا ترغب في التنازل عنها من خلال استعمال المقاربة الأمنية و عدم  الاستجابة لمطالب الدراويش السلميين بالريف. فالدول الديمقراطية تتاسرع لتلبية مطالب شعوبها، ولكن هنا العكس الدولة متكبرة دافعة كبييييير =  الشيكي اكثر من لقياس و الكبرياء عندهم فاق المعقول.
ما عالينا .. و رب السماء  كرهت هاد لبلاد اي و الله ..
 اقصد بكلامي  بقاء اليعقوبي والي جهة طنجة في مكانه و هذا يدل على ان الدولة  فوتت موعدا هاااام مع قطار المودة  لإصلاح ما كسر. وبالتالي فالدولة خالفت الموعد هذه المرة والرسالة فهمها الشارع المغربي عامة  و الشارع الريفي خاصة .. للأسف الدولة مازالت تعاني من الكبرياء الزائد، وهذا اعتبره بنزين سوف يصب لاتساع شرارة الاحتجاجات بعدما صارت المطالب بالريف حقوقية صرفة، عوض المطالب الاجتماعية التي كان بالإمكان فك شفرتها بسرعة قياسية، ولكن الدولة لعبت على حبل آخر وهو  معيار الأمن وبعبارة اوضح .. لي فراصنا هو لي غاي يكون .. اوا ها نتوما زمرتوها على وزن زعطرتوها مع هولندا العضو بالاتحاد الأوربي. راه غدا يقلبو عليكم ماشي فقط الهولنديون بل الأوربيون بصفة عامة، ويصبح ملف الريف له صبغة دولية وهذا نبهت له مرارا.. وها هي شوارع بروكسيل مدريد..الخ تنتفض و تغلي بالجالية المغربية. واحد نهار تسمعو شكاية ضد المغرب  بمجلس الأمن، أو الأمم المتحدة، أو المحكمة الدولية، أو مجلس جنيف لحقوق الإنسان أو ..الخ. وهاهي قطر و قلبو عليها. ما نفعتها لا واشنطن ولا موسكو كقوتين عظمتين.
بلاتي نقطة نظام: 
ياك أمريكا اتهمت المغرب بعدم التعاون من اجل عودة مهاجرين مغاربة بلا كواغط، والكونجرس يتسعد لدراسة قرار سوف يكون ضد المغرب .. اعطيه العصير .. خليونا من شعو على وزن بوعو .. سيرعلى الله .. 
هاذ السياسية باش غاديين فالصو أي زيرو = صفر على أصفار.بدليل اليوم سوف تكون مسيرة كبرى بالحسيمة و نواحيها في عيد الفطر.. ثم و اخا تنجزو المشاريع في شهر أو شهرين .. خوتنا ريافة صارت مطالبهم حقوقية. وااااااااااااااااا .. طلقو المعتقلين ..  نتمناو يكون خير في شهر يوليوز..
نصيحة للمرة الثانية : 
كونو على بال من  الحزب الجمهوري الحاكم في  واشنطن.. اقسم بالله ما كاين لا تخطيط و لاهم يحزنون فهاد لبلاد فقط سياسية مريضة تقليدية = بيريمي .. اللهم لا شماتة  .. أحنيني ..  يتبع إلى اللقاء. 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire