vendredi 1 avril 2016

عباس يرفض الانتفاضة ويجرد الثوار من “السكاكين”

الانصار:
 اعلن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، عن رفضه للانتفاضة الشعبية مؤكدا رغبته بالتسوية مع الصهاينة.وقال عباس إن “السلطة الفلسطينية تقوم بتفتيش المدارس وحقائب التلاميذ بحثا عن سكاكين لمنع عمليات الطعن”، موضحاً انها “عثرت على (70) سكين مع تلاميذ مدرسة واحدة وجردتهم منها”، معربا عن “استعداده للقاء رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتانياهو والجلوس على طاولة المفاوضات لغرض التسوية بين الجانبين”.ودعا رئيس السلطة الفلسطينية الى “مواصلة التعاون الأمني مع الكيان الإسرائيلي”، مبينا انه ” لا يخجل من ذلك لان البديل هو نقص الشعور بالامن وفقدان الامل”، معترفا أن “السلطة الفلسطينية على وشك الانهيار”. 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire