mercredi 31 mai 2017

انتفاضة الريف بالمغرب ستجر البلاد إلى بركان من الغضب الشعبي ج2

ذ محمد كوحلال
 توطئة الدولة تعرض عضلاتها أمام الجماهير: 
عوض أن تراجع الدولة سياستها، قامت باعتقال عدد كبير من المنتفضين من مدنية الحسيمة بل الطامة الكبرى أنها اعتقلت زعيم الحراك الرفيق ناصر الزفزافي في عملية هوليودية. و تم نقله إلى مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء عبر مروحية. حقيقة منظر غريب و عجيب أن تستعرض الدول عضلاتها بهذا الشكل أمام العالم و كان المعني بالأمر" إرهابي". بينما البعض من المنتفضين  تم الاحتفاظ بهم بالحسيمة لأجل المحاكمة مع منع احد المحامون من زيارة موكليهم.  أي ان الدولة تريد شد الطوق على الغاضبين  بأي ثمن مع الإفراط افي لقوة و استعمال  العنف المبالغ فيه ثم الاعتقالات. والمصيبة العظمى وهذا نبهنا له أكثر من مرة في تدوينات شتى، ان البلاد سوف تدخل منعطفا خطيرا. فاعتقال الزفزافي حرك الشارع المغربي برمته في كبريات المدن : الرباط الدار البيضاء مراكش الخ. و في طنجة تعرض المنتفضون للعنف و تم تفريقهم. وكل الوقفات بالمدن صغيرة و كبيرة وحتى البلدات تتم  بعد صلاة التراويح. لقد تغيرت مطالب الشارع المغربي من اجتماعية صرفة إلى حقوقية، بإطلاق سراح المعتقلين. مما زاد وضع الدولة تأزما.
 الزفزافي زعيم انتفاضة الريف، أوفى بوعده حينما قال أمام الجماهير انه بعد اعتقاله سوف يضرب عن الطعام و هذا ما حصل فعلا. وحالته الصحية متدهورة. بينما رفاقه المعتقلون في الحسيمة أثار الضرب و التعنيف بادية على محياهم، تلك خلاصة شاملة لما وقع بعد اعتقال الزفزافي..

الدولة التي تسير أمور البلاد و العباد  وجدت نفسها في ورطة عظمى بعد هذه الانتفاضة العظمى التي يعيشها المغرب بشكل عفوي والتي لم يشهدها المغرب مند البطيخ العربي 2011 واستطاعت الدولة آنذاك القضاء عليها. و من باب الغرور ظنت " أي الدولة"  أنها سوف تقضي على شرارة الريف في مدينة صغيرة تتربع على شط الأبيض المتوسط وتئن في صمت عميق، ولكن الدولة و أجهزتها الأمنية صارت مطوقة بغضب الجماهير من عرب و امازيغ، من بلدات وقرى إلى مدن كبرى تظاهرات كل يوم بعد صلاة التراويح.
بينما قرر الشباب بمدن مراكش الحسيمة الدار البيضاء تنظيم وقفة أمام مصلحة الشرطة القضائية. من جهة أخرى وأمام التحام الشعب وتعاطفه مع إخوانه في الريف. فقد قرر البواسل من مدنية الدار البيضاء استقال أهالي المعتقلين القادمين بالحسية إلى الدار البيضاء،استضافتهم من باب المساعدة حتى يتمكنوا من متابعة أطوار محاكمة فلذات أكبادهم.
 ان الشعب المغربي أصبح يدا واحدة، جماهير غاضبة، عنفوان صار يجثم " يحاصر" كل قلوب الدراويش. بتنظيم انتفاضات عفوية تظهر هنا وهناك للصراخ من اجل المطالب الاجتماعية والعيش الكريم. أساتذة مضربون، ممرضون ينتفضون الخ..
العنوان الأبرز: المغرب على صفيح ساخن يغلي: 
المضحك المبكي ان حزبين من الحكومة حزب " العدالة و التنمية" و حزب "الاتحاد الاشتراكي" و حزب الاستقلال من المعارضة أصدروا بلاغا ضد وزير الداخلية المغرور لفتيت سبب كل هذه المصائب. بل هناك أنباء عن ارسالهم مذكرة إلى الملك."أكرر للتأكيد": كل هذه الكوارث مصدرها وزير الداخلية، و اكتملت المسرحية بوزير الأوقاف والشؤون  الإسلامية الذي تجاوز القانون والدستور بفرض على خطيب الجمعة بمسجد بالحسيمة وصف الدراويش بالحسيمة بالانفصاليين والفتانين خلال خطبته. وهو الفخ الذي سقط فيه الزفزافي الذي لا يتوفر على أي خبرة أو تجربة في المجال النضالي والحقوقي. وكان عليه الانصراف و الاحتجاج خارج المسجد ليقطع أوصال  خطة الوزارة، لكنه تسرع تحت سقف المسجد وندد ثم لبس ثوب التهمة " إحداث اضطراب بمسجد، ومنع الناس من الصلاة الخ. وتصل عقوبتها إلى حد 3 أعوام" مع انه من باب الاجتهاد القانوني فهو بريء .. أي نعم ..  لان من ارتكب المخالفة هو الخطيب أما الزفزافي فقام فقط برد الفعل، و عليه فالجريمة ثابتة في حق الخطيب و ليس العكس.
مثال: عندما يقوم شخص بالهجوم عليك، فانك بشكل  لا إرادي تقوم بالرد عليه والدفاع عن  نفسك، حتى و إن مات المعتدي فالمعتدى عليه في هذه الحالة يتهم بالقتل دون نية احداثه، أي القتل الغير العمد دون نية للقتل. وبالتالي فالجريمة في الأصل هي لمن قان بالفعل أما المعتدى عليه  فسلوكه كان عفويا  و ناصر الزفزافي أخطا المكان في الرد على فعل  خطيب وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية.. وبالتالي فالزفزافي  بريء مما نسب إليه، لأن بيوت الله للعبادة وليست للسياسة يا وزير الأوقاف..
طيب ماعلينا نكمل جرد الأحداث : اتساع رقعة الاحتجاجات :  تطوع عدد كبير من رجال المحاماة للدفاع عن الرفاق المعتقلين. وكما كنا ندون دوما، فسياسة الدولة لا تؤمن سوى بالعنف و الاعتقالات و المحاكمات، فأدخلت البلاد في إعصار خطير و دوامة من السخط الجماهيري بكل أرجا ء البلاد، ويعلم الله ما سوف يترتب عنه. 
فالصحافة الورقية جلها صارت إلى جانب الدولة،و قلة قليلة هي المنابر الرقمية التي تدعم انتفاضة الريف و بالتالي صار الإعلام السائد في المغرب هو إعلام الأشرطة على اليوتوب و المباشر من ساحات المدن. و بالتالي لقيت هذه الموضة النضالية الجماهيرية تفاعلا كبيرا و انتشارا واسعا. و صارت وكالة إعلامية قائمة الذات و كسرت صحافة النت التي تعوم في فلك الدولة إلا قلة من المنابر الرقمية التي تمتهن الاستقلالية.
انه برميل اشتد عليه الضغط و يعلم الله ماذا يوجد في مكنونه، لأن أي انتفاضة في العالم إلا و تجد من يركب عليهم لتسييسها او إخراجها من مسلكها الطبيعي إلى سياق خطير. فان كانت على أحزابنا فهي بعيدة كل البعد عن الشارع، و الأحزاب التي تدعي أنها نالت ثقة الجماهير من الحزب الحاكم نموذجا، فتلك مجر طراهات ليس إلا.. لان الحزب الحاكم " العدالة و التنمية" لا يقدر على مواجهة غضب  الشارع لفتح النقاش مع الغاضبين و الغاضبات. اللهم أحزاب اليسار التي دعمت انتفاضة دراويش الريف تحت قبة البرلمان بعضوين.
 سبق لي أن شددت و أظهرت خوفي أن تدخل جهات خارجية لتجعل من الريف غابة يحترق فيها اليابس و الأخضر، وحينها سوف تصبح البلاد على فرن يغلي ولن تنفع الدولة تلك الباقة المتعفنة من الأساليب الإعلامية الرخيصة من فبركة الصور و الأشرطة  و الأخبار، ولا حتى التدخل العنيف للقوات العمومية.
خاتمة إحراق جوازات سفر مغربية: آخر خبر جعلني أحس بالقلق بشكل كبير جدا، وقد نبهت إلى هذا و لكن صوتي لا يصل لان الحصار و التهميش يطالني منذ عام 2006 قلت: عدد كبير من الشباب من الجالية المغربية بأوروبا و كندا قاموا بإحراق جوازات سفرهم، أمام كاميرات هواتفهم لتنتقل الصورة  إلى الجمهور المغربي. قلت: وسيلة إعلامية خطيرة وسريعة في الوصول إلى الجماهير من خلال أشرطة تصور بالهاتف و تصل في ثوان إلى كل أركان البلاد. وهذا الفعل سوف يزيد من الاحتقان و كراهية المواطن للدولة وقد يقوم البعض و ليس الكل من المواطنين بأي عمل متهور، لان الكراهية وصلت إلى حد خطير وكل هذا سببه سياسة الدولة العنيفة. بالمقابل تحركت الجالية المغربية في كل عواصم أوروبا بتنظيم وقفات في فرنسا بلجيكا اسبانيا هولندا...الخ. بالإضافة إلى تنديد من منظمىة هيومان واتس التي كلفت محام  للدفاع عن المعتقلين. أيضا هناك تقارير لعدد من القنوات العالمية التي صارت تعطي لملف حراك الريف اعتبارا واهتماما كبيرا وهناك أنباء عن وصول قنوات أجنبية إلى الحسيمة. وقيل ان الجالية المغربية بالمهجر تعتزم رفع شكوي إلى البرلمان الأورويي والمفوضية الأوروبية. لأن اعتقال ناصر الزفزافي، زادت اللهيب اشتعلا و كأنها ريح عاتية = قوية  تزيد من قوة النيران. باختصار انتفاضة الريف  دخلت منعطفا خطيرا ولا استبعد كما سبق لي الحديث في تدوينات سابقة، أن يعيش المغرب أزمة سياسية خطيرة. لان الانشقاق ظهر بين مكونات الحكومة الضعيفة من خلال البلاغ الأخير، والإعلام الأجنبي صار حاضرا بقوة. والبرلمان الهولندي يستعد لمناقشة هذا الملف المقترح من طرف نائب من أصله مغربي من منطقة الريف.
 بين مزوجتين: " صحفي فلسطيني أصله من خان يونس، صحفي  فاشل يبحث عن الشهرة مند أمد بعيد و يظهر على قنوات عدة، و هو معروف بانتمائه إلى باقة الصحفيين الذين يغيرون جلدهم في أي لحظة، لمن يدفع أكثر، هذا الصحفي الثرثار. اقر في مقالة إنشائية ان المغرب مهدد من الخارج، وحراك الريف ليس إلا وسيلة. آخر حدوتة = نكتة، كانت من محلل سياسي مغربي مغمور لم نسمع عنه يقول: ان الزفزافي " شيعي" و استند في اتهامه هذا على ان الزفزافي في جل خطاباته يذكر مناقب " الفاروق" عمر ابن الخطاب.. 
وااااخيبتاه .. المحلل والصحفي الفلسطيني الذي لا يهتم لبلده فلسطين. صارا الاثنان مسخرة على الفيسبوك.
تكملة السرد : إذن خيوط اللعبة بخصوص حراك الريف صارت مثل خيوط العنكبوت سوف يصعب فكها. لان العنف يولد العنف و يعلم الله إلى أين يسير المغرب. و لرش لهيب الريف أتمنى أن يصدر الملك عفوا شاملا على جميع المعتقلين، لفتح صفحة التصالح بين الشعب والدولة، ثم و إقالة وزير الداخلية، و وزير الأوقاف. و الله أعلم ..و اذا ما تطورت الأحدات الى الأسوء فان الدولة هي المسؤولة، لانها هي التي دفعت الناس الى بركان من الغضب بعنفها. نسأل الله ان يحفظ بلدنا وشعبه ..
سؤال: ماذا سيكون وضع المغرب بخصوص ملف الصحراء المغربية، ارتباطا بأحداث الريف في ما يخص حقوق الإنسان؟. وبصيغة أوضح:هل سيكون للمغرب وضعا مريحا عند مناقشة الوضع الحقوقي بالمغرب أمام لجنة جنيف لحقوق الإنسان؟. إلى اللقاء   

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire