mercredi 8 mars 2017

فشل ذريع للاستخبارات الداخلية بعد اغتيال نائب برلماني بالدار البيضاء

تويشية كوحلالية:
جريمة قتل نائب بالبرلمان المغربي أمام بيته، و بالرصاص أمر جديد و دخيل علينا بالمغرب فهذا النوع من الجرائم يقع فقط في الدول التي تعرف فوضى أمنية، أما المغرب فينعم بالاستقرار..
أين مركز البحث  القضائيـ، وأين هي سياسية الأمن  الاستباقية، وأين هي الاستخبارات الداخلية؟.. 
هل يمكن أن نعتبر ان "استخبارات الحموشي" فشلت في القبض على الجناة قبل تنفيذ جريمتهم. لقد ألفنا قصاصات إخبارية عن عصابات إرهابية يتم القبض عليها قبل الخروج من أعشاشها .. يتبع الى اللقاء 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire