lundi 27 mars 2017

أيها السوريون احذروا خبث ساسة روسيا فالعدو خلف الستار أخطر من العدو الذي يواجهك.

ذ.محمد كوحلال
توطئة روسيا ذات الوجهين:
روسيا تلعب على الحبلين بعد تدوينة سابقة عن هدف وجود الروس بسوريا، نمر إلى سؤال سبق لنا الإشارة له،ولكن لا نرى أي باس في التكرار لأنه تأكيد للحقيقة و تذكير بها .. أي نعم ..
لماذا سكت الروس عن الاحتلال التركي للأراضي السورية، و لم ينددوا كما فعلوا خلال مسرحية سابقة بخصوص اقتحام الطيران الحربي الصهيوني الاجرامي لأجواء سوريا؟.
سؤال من زاوي أخرى:
 أمريكا تحركت لتقطع الطريق عن عسكر اردوغان حتى لا يقع اصطدام مع الأكراد الراغبين في تحرير الرقة عاصمة زريبة الدواعش. و لكن لماذا لم يفعل ذات الأمر الروس أليست لهم قوات بسوريا؟.. هم لا يريدون إزعاج اردوغان فقط لا غير.. 
لا حظوا معي جيدا ان الروس لا ينسقون مع الأكراد " قوات سوريا الديمقراطية" ولا يقصفون الدواعش في مناطق تواجد الأكراد. 
ببساطة فالروس يريدون كيانا سياسيا واحدا في سوريا، ليس حبا في سوريا أو السوريين أو الرئيس الأسد بل لأجل السيطرة على كامل أراضي سورية. يمتصون و يشفطون خيراتها،و يحيطون بها برا و بحرا وجوا، كما يفعل الأمريكان في الخليج. وفي نفس الوقت يقدمون خدمة عظمى لأردوغان لذبح الأكراد المتعصبين لبناء كيان سياسي مستقل، كما هو الشأن عند بارازاني شمال العراق. فسوريا تريد حليفا قويا بالمنطقة تتقاسم معه خيرات و أراضي سوريا،وهذا الحليف ليس إلا.. هو السلطان العثماني..حتى إيران ستجني شوال من الأصفر من سوريا...الخ.
أمريكا و فهمناها تريد وطنا للأكراد بالشمال وعلى حدود الأتراك لضرب تركيا المتمردة و المارقة، وبتر طرف من لحمة سوريا للأكراد على حدود مع تركيا. 
اكتفي بهذا الموجز: 
 الروس لا يهمهم لا داعش و لا الأسد و لا سوريا فعينهم على المنطقة بنفطها وموقعها و شطوطها المتوسطية حتى تحط أساطيلهم بسوريا. فالروس ليس لهم شطوط بغرب الأبيض المتوسط. و قد سبق طردهم من شط الأبيض المتوسط قبالة سواحل سبتة المغربية المحتلة من طرف الأسبان. 
لو كان الروس حقا يريدون مساعدة سوريا لقاموا بطرد الأتراك من الأراضي السورية،وقدموا العون للأكراد. و قاموا بالتنسيق بينهم و بين الجيش السوري، لأجل تحرير الرقة و دير الزور.
من جهة الأخرى وعلى الحدود مع العراقية السورية. فالجيش العراقي الباسل، والحشد الشعبي الشامخ،حاصروا الحدود حتى لا يفر الدواعش إلى سوريا وأيضا حتى لا يأتيهم أي مدد أو عون.
آخر الكلام يا رفاق:
 كونوا على اليقين ان روسيا تلعب لعبة خطيرة بالشام، وسوف تخسر كثيرا لأن الأمريكان و الصهاينة والخلايجة سوف يجعلونها تعيش مستنقعا خطيرا " افغانستان نموذجا" بعد تطهير كامل أراضي سوريا من الدواعش بفضل الجيش السوري، وأبطال حزب الله، و خبراء إيران.. لأن بوتين افسد خطة الخلاجية رعاة البعير، والفتى تميم ابن موزة، والصهاينة الملاعين، والأمريكان الماسون.. ولكن نحن باقون، اقصد أبطال و أقلام المقاومة .. أي نعم ..
تحية نضالية مغربية  للجيش السوري و حلفائه والحشد الشعبي، و لكل من يحارب الطاغوت الوهابي الدعشاوي في سوريا و العراق و اليمن السعيد، نرفع لهم القبعة جميعا. و لرفاقنا في القطاع نقول لهم :" إن سياسة الاغتيالات التي ينهجها الصهاينة الأنذال الرعاع الأوباش، ما هي إلا تعبير واضح عن خسارتهم وهزيمتهم و جنونهم..
مودتي و محبتي لكم و السلام عليكم .. يتبع  من مراكش .. إلى اللقاء  

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire