mercredi 22 février 2017

حزب التراكتور و الأمازيغية أية علاقة ؟ .. عندما يتحدث الصغار عن شؤون الكبار

حزب التراكتور= الأصالة و المعاصرة  يستيقظ من سباته العميق  ليتذكر اللغة و الثقافة و الهوية الامازيغة. فالأمين العام للحزب السيد العماري يطالب بتنفيذ الأمازيغية على أرض الواقع كما نص على ذلك دستور 2011. خطاب جديد في ظرف سياسي دقيق. 
شكرا للسيد العماري سمعناك عد إلى "الراحة البيولوجية السياسية" أنت و حزبك و باقي الاحزاب فلا فائدة فيكم أغلبية ومعارضة،فالامازيغية لها رجالاتها الأقحاح الذين يناضلون من اجلها حتى تكون ندا للعربية. وقلنا مرات عدة من باب السرد لا الحصر: لا نريد فرنسية فقط العربية و الامازيغية  على كل وثائق الدولة ..  سلام النضال للمناضلين .. الى اللقاء

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire