lundi 22 août 2016

هل فيديو الطفل عمران الذي أبكى العالم.. “مفبرك”؟

شككت وسائل الإعلام الصينية الحكومية في صحة فيديو الذي يظهر الطفل السوري عمران، بعدما تعرض منزله للقصف في مدينة حلب، وذلك على الرغم من الضجة التي أثارها الشريط حول العالم. 
وحسب ما أوردت وكالة “فرانس برس”، اليوم الاثنين، فقد اعتبر التلفزيون الصيني الشريط “مفبرك”، وذكر في تقرير أن منتقدي الفيديو اعتبروه جزءاً من “الحرب الدعائية” الرامية إلى خلق ذرائع “إنسانية” لكي تدفع الدول الغربية للتدخل في سوريا. 
واعتبر التلفزيون أن “هناك تساؤلات حول استقلالية مجموعة الدفاع المدني السوري التي صورت الفيديو والمعروفة باسم “القبعات البيضاء”، قائلاً إنها “على ارتباط بالجيش البريطاني. 

وكان موقع قناة “روسيا اليوم” كشف في تقرير له، أن “البحث عن محمود رسلان، صاحب صورة الطفل السوري عمران دنقيش التي غزت مواقع التواصل الاجتماعي، وجود صورة سيلفي كان قد التقطها وخلفه “ذباحو حلب” من حركة نور الدين الزنكي”، بحسب ما ذكر. 
وأظهر الفيديو الذي نشر الأسبوع الماضي عمران البالغ من العمر (4 سنوات) والدماء والغبار تغطي وجهه بعد أن جرى انتشاله من بين أنقاض منزله الذي تعرض للقصف في حلب، وقضى في القصف واحد من أشقائه.  

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire