samedi 27 août 2016

ليبيا: المواجهات مع "داعش" في سرت تخلف أكثر من 2500 بين قتيل وجريح

 خلفت عملية "البنيان المرصوص" حتى الآن، التي أعلنها الجيش الليبي في مايو/أيار الماضي ضد تنظيم "داعش" الإرهابي، الذي يسيطر على مدينة سرت، خلفت أكثر من 2500 شخص بين قتيل وجريحوذكر مصدر طبي في مستشفى مصراته المركزي التابع لقوات حكومة الوفاق الليبية، أن 442 شخصا قتلوا في المعارك وأصيب 2100 آخرون حتى الآن، مشيرا إلى أن سيارات الإسعاف لا زالت تأتى بالجرحى من محاور القتال بسرت.وأضاف المصدر، في تصريح لموقع "بوابة الوسط" نشر السبت 27 أغسطس/آب، أن بعض الجرحى إصاباتهم حرجة جدا، ويرقدون بقسم العناية، بينما البعض الآخر إصاباتهم متفاوتة بين البسيطة والمتوسطة.
وأشار المصدر الطبي إلى أن 34 جريحا تم نقلهم يوم الجمعة الماضي إلى تونس للعلاج، كما تم نقل 20 جريحا إلى تركيا، وإن عددا من ذوي الحالات المستعصية سيتم نقلهم إلى ألمانيا خلال اليومين القادمين بعد إتمام إجراءات التأشيرة.وحققت قوات "البنيان المرصوص" خلال الأيام الأخيرة تقدما على مختلف محاور القتال بمدينة سرت، منذ انطلاق العمليات العسكرية لاستعادة المدينة التي سيطر عليها التنظيم الإرهابي في بداية العام الماضي.وتلقى عملية "البنيان المرصوص" دعما جويا من الولايات المتحدة بناء على طلب من المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بقيادة فائز السراج المدعومة دوليا، والتي تتخذ من طرابلس مقرا لها.
 المصدر: وكالات / روسيا اليوم 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire