jeudi 14 juillet 2016

عندما يقوم عسكري بإحراق نفسه أمام فيلا بنكيران و آخر في منطقة واد امليل اليوم فمعنى هذا ان الشعب يعيش وضعا خطييييييييييرا جدا، و الاحتجاج تحول إلى الانتحار و هذا مؤشر خطير قد يهز أمن البلاد و العباد و الله اعلم

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire