samedi 16 juillet 2016

وسائل اعلام امريكية : اردوغان رتب مسرحية الانقلاب ليعزز قبضته على الدولة وليظهر كبطل قومي

 عرب تايمز خاص 
بدأت وسائل الاعلام الامريكية تنبه الى مفارقات غير مفهومة في عملية الانقلاب العسكري في تركيا  تشير الى احتمال ان يكون اردوغان نفسه هو الذي رتب لمسرحية الانقلاب العسكري حتى يعزز قبضته على الدولة وحتى  يتهرب من الانحسار السياسي والاقتصادي خلال السنتين الماضيتين بسبب تورط تركيا في دعم داعش وتدخلها في العراق وسوريا وضربها للاكراد
فيما اعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم "السيطرة الى حد كبير" على محاولة الانقلاب التي وصفها ب"الغبية" التي نفذتها مجموعة من العسكريين مساء الجمعة.وصرح يلديريم في اتصال هاتفي مع شبكة "ان تي في" "انها محاولة غبية مصيرها الفشل وتمت السيطرة عليها الى حد كبير"، بينما اشارت الاستخبارات التركية الى "عودة الوضع الى طبيعته" في الوقت الذي تعرض فيه البرلمان في انقرة لقصف جوي.
وتعرض البرلمان التركي فجر السبت لقصف يرجح ان يكون جويا، حسب ما اوردت وكالة الاناضول القريبة من الحكومة.ولم تعط الوكالة ايضاحات الا ان مراسلين لوكالة فرانس برس سمعوا دوي انفجار عنيف تلته رشقات رصاص، اثر محاولة الانقلاب العسكري في تركيا.
من جانب اخر فتح جنود النار السبت في اسطنبول على حشد تجمع للاحتجاج على محاولة الانقلاب العسكري، بينما قتل 17 شرطيا في انقرة، حسب ما افادت وسائل اعلام محلية
الى ذلك اسقطت مقاتلات اف-16 تابعة لسلاح الجو التركي مروحية من طراز سيكورسكي تابعة للانقلابيين في مدينة لم يحدد اسمها، لكن يمكن ان تكون العاصمة انقرة حيث سمع دوي انفجارات عنيفة، حسب ما افاد مصدر رسمي
لاحقا ألقت قوات الأمن التركية القبض على  13 عسكريًا من منفذي محاولة الانقلاب بينهم 3 ضباط أثناء محاولتهم اقتحام المجمع الرئاسي في العاصمة التركية أنقرة.كما أكد رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، مساء الجمعة، أن ما يجري هو عمل غير قانوني قام به بعض الأشخاص داخل الجيش دون وجود أوامر من القيادة، بحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئاسة الوزراء.
وأضاف يلدريم "لكن على مواطنينا وشعبنا أن يعوا هذا جيدا، أولا، أننا لن نسمح بأي شكل من الأشكال لأي نشاط يلحق الضرر بديمقراطيتنا، ثانيا، أن حكومة الجمهورية التركية، الحكومة التي اختارتها الإرادة الشعبية على رأس عملها، ورحيلها عن رأس عملها لن يكون إلا عن طريق الشعب".
ولفت يلدريم أن "من قام بهذه المحاولة، ومن قام بهذا الجنون، وكل من داخل هذا العمل غير القانوني سيدفعون أبهظ الأثمان"، مضيفا: "فليعلم مواطنوننا أننا لن ندع الفرصة لهكذا محاولات، أدعوا المواطنين إلى للهدوء، لكننا لن نتهاون أبدا مع هذه الحماقة".وأردف قائلا: "في بعض المناطق، توجد عدة مجموعات تعمل على إخضاع وتحييد المواطنين، بعد أن أخذوا الآليات والأسلحة التي أمنتها الدولة لهم، بطريقة غير مسؤولة".
وتابع قائلا سيتضح قريبا من هذه المجموعة ووفق أية أهداف تحركت، وسنقوم بما يلزم، وليطمئن شعبنا، ولن نتسامح أبدا بأية أنشطة غير قانونية، تتسبب بتعطيل الديمقراطية، وقواتنا الأمنية تحركت وستقوم بما يلزم
 ألم نقل ان الانقلاب مجرد مسرحية ها هو الدليل :

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire