dimanche 10 juillet 2016

مراكش الى مسيو الحموشي السيبة فلبلاد نطالب يتغيير والي أمن المدينة

فوضى عارمة و سيبة حصلت يوم أمس ليلا بحي سيدي سوسان و حي إبن صالح، أبطالها حفنة من الصعاليك مدججين بالأسلحة البيضاء، سقط على إثرها قتيلان..
الأوضاع الأمنية ليلا بالمدينة العتيقة لا تبشر بالخير في غياهب المدينة القديمة أو بالأحرى الأدغال كما يحب تسميتها المراكشيون..سبب هذه الغزوة الرعوانية يعود حسب صديقينا يوسف س. احد شباب الحي ان الصعاليك كانوا يلعبون ماتش كرة القدم بساحة حي لالةعودة السعدية، وهم في حالة غير طبيعية بسبب المخدرات، فوقع شنئان بين المبوقين، واحد ضربوه فسيدي سوسان،والآخر لحقوا به حتى حي بن صالح.. اوا شوفوا أعباد الله المسافة بين،لالة عودة السعدية،و حي بن صالح، يعني ما كاين مخزن فلبلاد تابعين الضحية حاملين سيوفهم حتى ضربوه ..
شفنا زمان و لا فيه المبوقين على رأي صاحب المراسلة مسيو يوسف أنهم يلعبون كرة القدم ..
نستغيث ولا نطلب فالدراويش تعبوا من الطلبات، لان الشعب لا يطلب بل يأمر.. وعلى سلطات ولاية الأمن و البريفي التدخل السريع لتامين حياة العباد، وحماية ممتلكات الغلابة الأبرياء لأنهم أصبحوا ضحايا هذا التسيب يبتع إلى اللقاء 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire