mercredi 28 juin 2017

شكاية الدراويش اقليم شيشاوة : رجال الدرك بسرية شيشاوة ليس في قاموسهم الوظيفي احترام المواطن.

ان رجال الدرك بقيادة شيشاوة يستعملون الشطط في السلطة وذلك يتجلى في معاملتهم مع مشاكل المواطنين الدين يقصدونهم بالقيادة  او الاتصال بهم في حالة حادثة او سرقة او اعتداء  على ممتلكاتهم .وكمثال على ذلك ما وقع يوم:الاربعاء:28-06-2017 بمركز جماعة سيدي بوزيد الركراكي الحادثة التي أصيب فيها شخص على دراجة نارية بكسور  اثر اصطدامه بسيارة.
السلطة المحلية في شخص القائد اتصل ب الدرك ورجال الوقاية المدنية حيث حضرت الوقاية المدنية وتغيب رجال الدرك لمدة طويلة مما جعل السير بمركز سيدي بوزي معرقلا .وليست هذه المرة الأولى . والغريب أن المواطن عندما يتصل ب الدرك أول كلمة يتلقاها المتصل هل هناك إصابات ودماءأما عندما يريد المواطن الاتصال مباشرة بقيادة الدرك بمركز شيشاوة فإن يسمح له بالدخول إلى المركز حثى تطرح عليه بعض الأسئلة :ما اسمك، ما حرفتك؟.
ومن خلال الحرفة يمكن للزائر عرض مشكلته.وقد قام أحد المواطنين بمراسلة المسؤولين عن هدا الشطط الدي يصدر من بعض رجال الدرك بشيشاوة.
ان الساكنة ليس لها من تصرفات الدرك إلا التوجه بالدعاء إلى الله بهذا المنكر.
ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء.
ايت لمهور لحسن

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire