vendredi 2 juin 2017

حكومة مدريد تطالب الرباط باحترام القانون في الريف وبوديموس يقول: حركتنا ظهرت في سياق مشابه لما يجري في الريف

ألف بوست
تعتبر اسبانيا أول دولة أوروبية تعطي موقفا من تطورات الحراك الشعبي في الريف، مطالبة نظيرتها المغربية بالرهان على الحوار واحترام دولة الحق والقانون، بينما طالب حزب سياسي بضرورة إنصاف الريف بسبب الحروب الكيماوية في العشرينات.
وتدريجيا، بدأ ملف الحراك الشعبي في الريف يشهد طريقه الى التدويل بسبب اهتمام الصحافة وعمل النشطاء المغاربة والآن اهتمام عدد من الدول الأوروبية ومنها الجارة الشمالية اسبانيا. في هذا الصدد، استحضرت أحزاب يسارية منها حزب اليسار الجمهوري الكتالاني ملف الحراك في جلسة خاصة بلجنة العلاقات الخارجية الأرعاء من الأسبوع الجاري. وتوجه هذا الحزب علاوة على حزب بوديموس بأسئلة حول الحراك الشعبي وموقف حكومة مدريد.
وتولى نائب وزير الخارجية إلدلفونسو كاسترو الجواب على أسئلة  النواب، وقال حول الملف، حسبما نقلت وكالة أوروبا برس “نحث الجميع وخاصة الحكومة المغربية على الحوار واحترام القانون تماشيا مع دولة الحق والقانون…فالريف يشهد ومنذ مدة مطالب سوسيواقتصادية وتحاول الحكومة المغربية تلبية المطالب.
وتابع قائلا أن الحكومة الإسبانية ونظرا للقرب الجغرافي للحراك  تتابع باهتمام ما يجري في الريف وخاصة بعد تفاقم الوضع في أعقاب مسيرة 18 مايو وانتقالها الى مناطق أخرى. مشيرا في الوقت ذاته أنه رغم هذه المشاكل الداخلية يعتبر المغرب نموذجا للاستقرار وقد قام بتعديل الدستور في الربيع العربي والتقدم في الكثير من القضايا.
وتابع قائلا أن الدولة المغربية واعية بالتهميش الاقتصادي الذي عانته المنطقة وتحاول منذ سنة 2015 إنجاز مشروع للتقدم، وقال كذلك بأهمية منطقة الريف بالنسبة للمساعدات الاجتماعية الإسبانية التي خصصت لها 28 مليون يورو خلال لاسنتين الأخيرتين.
وأبرز النائب البرلماني من الحزب الجمهوري الكتالاني خوان ترادا أن مطالب الحراك الشعبي الريفي هي مطالب اجتماعية واقتصادية محضة وليس لها اي علاقة بمطالب الانفصال. واستعاد علاقات الريف بكتالونيا، وشدد على الدين التاريخي لأن اسبانيا ضربت بالغازات السامة منطقة الريف ولم تقم بجبر الضرر حتى الآن. وشرح الاهتمام بالملف الريفي بكون بعض مواطني كتالونيا ينحدون من الريف المغربي.
ومن جهتها، قالت النائبة أنخيلا بايستير عن حزب بوديموس أن هذا الأخير قلق من التطورات وخاصة الأخبار التي تشير الى العنف، واعتبرت أن بوديموس هو نتاج حركة اجتماعية ومطالب اقتصادية شبيهة بما يجري الآن في حراك الريف بالمغرب.
وكانت مداخلة الحزب الاشتراكي مختلفة، فقد أعرب ممثل الحزب في لجنة الخارجية سانتيش آمور القلق من الأخبار التي تربط  اسبانيا بمخططات زعزعة استقرار المغرب.
وبدأ ملف الحراك الشعبي في الريف يحضر في مؤسسات أوروبية مثل المفوضية الأوروبية وبرلمانات وطنية وإقليمية. ويأتي اهتمام اسبانيا وباقي الدول لسببين رئيسين وهما: أهمية المغرب كشريك وقربه الجغرافي وبالتالي كل تطور درامي سيمس أمن هذه الدول، بينما السبب الثاني هو وجود جالية مغربية منها نسبة هامة من ابناء الريف الذين بدأوا يتحركون بدينامية قوية للدفاع عن مطالب الريف الاجتماعية والاقتصادية.
تويشية كوحلالية: 
هاك امسيو لفتيت بعد تحذير لندن لرعاياها بعدم التوجه إلى شمال المغرب مدريد تقرص الرباط و تطلب منها احترام حقوق الإنسان ها سياستك فرجت علينا العالم. يتبع إلى اللقاء 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire