vendredi 30 juin 2017

تخمينات كوحلالية: ماذا يريدون من سعيد شعو هل بسبب المخدرات لا اعتقد ؟

 نؤكد أنها مجرد احتمالات و الله أعلم ..
 تم إرسال طلب مغربي عام 2015 إلى  هولندا لتسليمها المعني بالأمر أعلاه، ورفض الهولنديين لأسباب سبق لنا ذكرها تتعلق بسير القضاء عندنا. 
بعد عامين و في هذا الوقت لي نايضة في الحسيمة، يتم إعادة إرسال الطلب المغربي. 
 طيب جميل خذوني على قدر عقلي :
أولا:
 لو كان المغرب فعلا غرضه إلقاء القبض على شعو بسبب تجارة المخدرات، فهناك تجار ليسوا وراء الشمس ويسهل القبض عليهم. علما ان أوروبا أعطت مالا وفيرا للمغرب لأجل القضاء على الحشيش، و لازال الحشيش يسبح إلى الضفة الأخرى. ومن حين إلى أخر نسمع الأسبان أو المغاربة يقفون على شحنة من "المزيانة" اقصد الحشيش.
ثانيا:
تابعنا فضائح مدوية لأحد الأشخاص يدعى نورد الدين مند مدة أتابع حلقاته على اليوتوب بذلي بكلام خطييييييييييييير عن تجارة المخدرات بالمغرب، وتم  طرده من عمله وكان يشتغل بمدينة الناضور. أي ان السبب ليس المخدرات اطلااااااقا و بتاتا و نهائيا ..
ثالثا و أخيرا:
اعتقد ان الغرض من اعتقال شعو، انه ينتمي إلى "جماعة18 سبتمبر" المناهضة للنظام الملكي، وشعو بدون شك له علاقات بأشخاص عدة مغاربة عرباو عجما ..الخ. و يمكن حتى أجانب لهم الرغبة في تحقيق هدفهم من خلال إبعاد الملكية عن المغرب. لكن انتفاضة الحسيمة دفعت أولي الأمر أن يطلبوا القبض على شعو في هولندا لغاية تسلميه إلى المغرب و التحقيق معه حول مشروعهم و علاقاتهم  مع الأطراف المشاركة معهم في هذا المشروع و ما هي الخطط المستقبلية في ما يخص الحسيمة .. لأن المنتفضين هم دوما من العامة الدراويش ، لا يصل تفكيرهم إلى هذا المستوى. فهم فقط يشكلون سلسلة أو كتلة بشرية = ضغط  = " باور " مسيرة من أطراف داخل أو خارج المنطقة التي  توجد فيها تلك الانتفاضة.
جمع و طوي = خاتمة : 
 فالثورات تصنع كما يصنع عجين الخبز.. من طرف خبراء جهابذة في هذا النوع من الثورات التي تسمى الثورات الملونة .. نفسها حصلت في مصر = الاخونجية على وزن الاخونزية .. وسوريا ارسلوا لها الدواعش عبر حدودها مع تركيا .. بينما ليبيا تم استقدام الطيران الحربي الفرنسي لإسقاط نظام القدافي. أما تونس فكان هناك اتفاق مع السفارة الأمريكية في تونس، وقام احد القادة العسكريين بابلاغ زين الهاربين بالهروب لأن الوضع صار خطيرا.. و تلكم كانت بداية البطيخ العربي  2011
باقة من التخمينات  .. و الله اعلم .. سير على الله ..  حتى يفرج الله ..  à suivre

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire