samedi 20 mai 2017

فخاطر كل دراويش لوماروك كلنا ضد الفساد و المفسدين و ناهبي ثروات الشعب المقهور. جميعا نجعل من الموقع الأزرق سلاح ضد هؤلاء الخنافس المضرة. السياسيين الشلاهبية و العياشة و نخبةالعار من صحافة على وزن سخافة.نو = لا للتفرقة والتعصب العرقي فالوطن لنا نحن، شعب الدراويش الجماهير الشعبية نحن خدام البلاد والعباد.سنظل متماسكين ضد أي تفرقة أو انفصال الوطن فهو جسد واحد. و أرجو من عاهل البلاد أن يمسك زمام الأمور لان من كلفهم بتدبير أمور البلاد ليسوا سوى كسلاء و أغبياء صوري= عفو.. أعيد و أقول: بلداء إلى اللقاء

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire