lundi 10 avril 2017

فرنسا رغم مشاكله مع القضاء يظل "فرانسوا فيون" من المرشحين الأقوياء لدخول قصر الايليزي. أما مرشح اليسار فقد وصف ضربة أمريكا لسوريا بأنها غير مسئولة. لجر ناخبين جدد. أما اليمين المتطرف، فصار يتتقدم بشكل ملحوظ كمنافس ليس من السهل تجاوزه


Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire