vendredi 3 mars 2017

فرنسوا هولاند يرفض اليوم الإعتراف بدولة فلسطين

من مدينة نانتير من الشمال الشرقي للعاصمة باريس 
  فرنسوا هولاند يرفض اليوم الإعتراف بدولة فلسطين من داخل قبة البرلمان.بعد أيام قليلة جدا من نهاية ولايته الرئاسية على هرم الدولة الفرنسية.وبعد طلب تقدم به مئة وإثنان وخمسون نائبا يطالبون فيها الرئيس بالمصادقة على الوثيقة التي تتضمن الإعتراف الفعلي لدولة فلسطين.الرئيس خيب ظن كل النواب ورفض رفضا قاطعا بالتصديق على الإعتراف بفلسطين كدولة مستقلة.دون تبرير موقفه ورفضه القاطع وغير المفهوم.الأمر الذي أثار حفيظة مجموعة من النواب وإستنكارهم لرفض الرئيس المصادقة على هذا القرار.وغير بعيد من مقر مجلس النواب الفرنسي.وبمدينة نانتير القريبة جدا من باريس.تم اليوم الإحتفال بيوم التضامن مع الشعب الفلسطيني.الحفل الذي دأبت جمعيات وأحزاب سياسية على إحيائه كل سنة.للتضامن المطلق مع فلسطين.فقد شهد حضورا كبيرا ومن مختلف الجنسيات.وتخللته صور وكلمات وأبيات شعرية.موجهة للشعب الفلسطيني.يوم التضامن جاء كرد مباشر على قرار الرئيس.وفرصة لتأكيد الدعم الكبير من الشعب الفرنسي إتجاه الفلسطينيين.   أمين بنعبيد                      

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire