lundi 27 mars 2017

عرب تايمز عاجل: مقال الدكتور اسامة فوزي عن مقتل الشيخة الاماراتية فايزة البريكي ال نهيان في لندن يجبر شرطة لندن على اعادة فتح الملف

بعد 48 ساعة فقط من ظهور مقال الدكتور أسامة فوزي عن وجود شبهة جنائية حول مقتل الشيخة الإماراتية اللاجئة  السياسية فايزة البريكي ال نهيان الى لندن قبل 14 شهرا دهسا تحت عجلات قطار الانفاق .. ثم مقتل ابنها محمد  يوم الخميس الماضي بنفس الطريقة أي دهسا تحت عجلات القطار  وتكتم سكوتلنديارد على الجريمتين ثم دفن فايزة على انها مسلمة ( هوملس ) وهي المليونيرة التي كانت تمتلك ثمانية بالمائة من أبراج دبي حركت جهات لندنية رسمية ( من دائرة الهجرة ) الموضوع من خلال الكشف عن شهادة ( محلفة ) ادلى بها محمد ابن الشيخة فايزة امام المسئولين في دائرة الهجرة قبل مقتله على هامش محاولته الحصول على إقامة شرعية بعد مقتل امه.. 
عرب تايمز تمكنت من الحصول على الشهادة التي تؤكد ان الشاب كان محبا للحياة وكان يسعى الى الاستقرار وهو مخالف لمزاعم سكوتلنديارد بأنه ( نط ) امام القطار كما نطت امه من قبل والشهادة تضمنت الكثير من الاسرار ومنها اسرار كنا اول من كشف عنها ومنها قول محمد للمسئولين في الدائرة ( قبل مقتله ) ان امه تزوجت من شيخ من ال نهيان وهو ما انفردنا بنشره ونشر اسم الشيخ المقصود وهو الشيخ حمدان بن محمد ال نهيان ثم قوله انه وامه مهددان من قبل الحكومة الإماراتية
من المعروف ان اشهر 3 جرائم في لندن طالت العرب هي جريمة قتل الليثي ناصف قائد الحرس الجمهوري لانور السادات وقتل سعاد حسني وقتل اشرف مروان زوج ابنة جمال عبد الناصر .. الثلاثة قتلوا من خلال رميهم من بلكونة تقع في عمارة واحدة مشهورة يسكنها الكثير من العرب وكان  الصحفي المصري الساخر المرحوم محمود السعدني يمتلك شقتين فيها .. ومع ذلك زعمت سكوتلنديارد ان الثلاثة نطوا من البلكونات ... كما تزعم الان ان فايزة وابنها ... نطا امام القطار
عرب تايمز ستنشر صورة عن الشهادة ... التي تضمنت سرا جديدا وهو ان للشيخة فايزة البريكي ابنة اسمها  العنود عبد الرحيم البوازير تعيش في الامارات ولم ترها أمها فايزة منذ ان غادرت الامارات - وكانت ابنتها طفلة صغيرة - عام 2005  

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire