lundi 27 mars 2017

عرب تايمز خاص :مؤتمر التعريص العربي يجتمع فقط للبحث في جزر عيال زايد الايرانية

اكد مسؤول في جامعة الدول العربية أن القمة المقبلة التي ستعقد في الأردن ستناقش موضوع "احتلال" ايران للجزر الإماراتية في منطقة الخليج  ( والتي تبين وفقا لمحمد حسنين هيكل ان  صقر القاسمي شيخ رأس الخيمة باعها لايران وقبض ثمنها كاش ونشرت الصحف الكويتية يومها خبر البيع والشراء في صفحاتها الأولى وكانت مصر أنور السادات الدولة الوحيدة التي اعترضت على عملية البيع )  وسيناقش مؤتمر التعريص الوضع في سوريا من ناحية كيفية دعم الإرهابيين طبعا ولن تناقش قمة عيال زايد وابن موزة أي موضوع يتعلق بالقضية الفلسطينية حتى لا تغضب إسرائيل المشاركة في المؤتمر ( كمراقب )  واستعرض الأمين العام المساعد - رئيس قطاع الأمن القومي العربي خليل الذوادي أبرز المحاور التي تتعلق بالأمن القومي العربي، والتي سيتم نقاشها خلال القمة العربي.. 
وأشار عبر الصفحة الرسمية للقمة العربية على "فيسبوك" إلى أن من المواضيع التي تخص الأمن القومي العربي، الوضع في سوريا والتطورات التي تشهدها الأزمة.كما ستم التطرق إلى محادثات استاننا وجنيف، والنزوح من سوريا الى بعض الدول كالاردن ولبنان وغيرها من الدول العربيةوفيما يتعلق بالتطورات في ليبيا أكد أنها مطروحة على جدول اعمال القمة العربية بكون هنالك تطورات يومية، وقال الذوادي :"من الامور التي سيتم نقاشها تتعلق بالافريقا والقرن الافريقي والسودان وهناك دعم لجمهورية السودان من حيث السلام ومن حيث التنمية"، كاشفاً عن مؤتمر سيعقد نهاية هذا العام لهذا الغرض.
وفي اطار اعمال القمة تم بحث دعم جمهورية الصومال الفيدرالية خصوصا عقب انتخابها الجديد والصومال يحتاج الى دعم الصومال وسيتم طرح وموضوع جزر القمر ودعمها ومساعدها في مجال التنمية ونشر اللغة العربية، وجيبوتي، وموضوع الاراضي الجيبوتية والسلام بين جيبوتيا وارتيريا، بحسب الذوادي  

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire