lundi 27 février 2017

المغرب و الجزائر يتنافسان على امتلاك ترسانة عسكرية متطورة

باختصار شديد ذ محمد كوحلال 
المغرب و الجزائر يتنافسان على ترسانة عسكرية قوية بالمنطقة والأمر مضر للبلدين:
 أمنيا اجتماعيا وسياسيا:
اجتماعيا: 
حيث المال الذي يجب أن يوظف للنهوض بالخدمات الاجتماعية على سبيل الذكر لا الحصر:  التعليم و الصحة ...نموذجين لكن المال الوفير" أموال خيالية" بكل أسف تذهب إلى خزائن كبريات الشركات المصنعة للسلاح في أمريكا  فرنسا وروسيا...الخ.
أمنيا:
كلما اختلت موازين القوى العسكرية بين البلدين،الا ودقت طبول الحرب بين الجارتين الشقيقتين. الجزائر و المغرب، مع ان العقلاء من الممارسين للسياسة،يفرضون التعاون بين البلدين لمحاربة الإرهاب و العصابات التي تهرب كل المواد المسمومة: من أقراص مهلوسة إلى المخدرات الصلبة.ثم محاربة آفة عظمى تتجلى في التهريب الذي يفتك باقتصاد البلدين...الخ.
سياسيا:
ارتفاع الهلوسة للمسئولين  نحو التسلح من باب فرض منطق القوة العسكرية، وفرض سياسة القوي عسكريا يسيطر على الضعيف عسكريا، هذا يزيد من الاحتقان السياسي،مما يصعب على البلدين إيجاد ابسط السبل للتعاون ...الخ. انتهى يتبع الى اللقاء 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire