dimanche 18 décembre 2016

بعد تركيا الأردن يذوق طعم الإرهاب

ألم اقل لكم منتصف العام،ان الإرهاب سيخرج بكل تأكيد من العراق و سوريا و سيضرب دول الجوار.راجعوا أرشيف مقالاتنا و تحليلاتنا وتنبؤاتنا السياسية على موقع:"بانورما الشرق الأوسط"..
شخصيا لا أصدق ان الخلية الإرهابية التي قامت اليوم بالعمل الشنيع بالأردن محلية 100 / 100 احتمال ضعيييييييييف  جدا .. قد يكون من بين الإرهابيين  دواعش و تكفيريين من قطعان مختلفة ارهابية.هاربين من سوريا أو العراق أو هما معا. مع احتمال  ضعيف وجود خلية أو خلايا إرهابية محلية نائمة.. ولا تنسوا ان الأردن كان له دور كبير جدا جدا في ما يجري في سوريا. حيث هناك ضباط مخابرات أردنيين شاركوا إلى جانب زملائهم من العرب و الصهاينة و الأمريكان و الأوروبيين في التخطيط لما يجري في سوريا. 
رابط خبر هام جدا في اخر الصفحة..
اليكم الخبر: 
أعلنت وزارة الداخلية الأردنية اليوم بمقتل 4 رجال أمن وسائحة كندية إثر هجوم شنه مسلحون، على مركز أمني بمنطقة القطرانة في محافظة الكرك غرب الأردن..
وأفادت تلك الوسائل، استنادا إلى مصادر في أجهزة الأمن، بوصول تعزيزات أمنية وطائرات إلى الكرك للتعامل مع الحادث، مشيرة إلى أن هوية المسلحين لم تعرف بعد.
وأضافت أن قوات الأمن تمكنت، حتى هذه اللحظة، من قتل أحد المسلحين في تبادل نار كثيف، فيما ذكرت صحيفة "الغد" إن 10 مواطنين من المارة أصيبوا أيضا بالرصاص، مشيرة إلى أن اثنين منهما في حالة خطيرة.وأوضح رئيس الوزراء أن الحادثة بدأت في منطقة القطرانة إذ تم إطلاق نار من سطح مقهى، حيث تعاملت الأجهزة الأمنية مع هذه الحادثة، مضيفا أن المجموعة فرت على متن سيارة نحو قلعة الكرك.
وتضيف صحيفة "الغد"، نقلا عن مصادر مطلعة، مساء اليوم الأحد، بأن وحدات من القوات الأمنية الخاصة نجحت في تحرير رهائن كانوا محتجزين من قبل المسلحين داخل قلعة الكرك.
وأضافت المصادر أن عدد الرهائن يقدر بـ14 شخصا بينهم سياح من الجنسية الماليزية.
وونقلت صحيفة "الغد عن مصدر أمني قوله إنه المسلحين، الذين كانوا يستقلون حافلة سياحية، يمتلكون كميات كبيرة من الذخائر.
بدوره، رجح مصدر أمني آخر في حديث لوكالة "سبوتنيك" الروسية، أن منفذي العملية ينتمون لـ"خلية إرهابية" محلية.وأضافت إدارة الإعلام الأمني أنه نتج عن الحادثة وفاة خمسة أشخاص من اللذين جرى إسعافهم في حادثة إطلاق النار، أربعة منهم من أفراد الأمن العام، إضافة إلى إحدى السائحات من الجنسية الكندية.وما زال عدد من المصابين، حسب البيان، في المستشفى يتلقون العلاج .. يبتع الى اللقاء 
خبر له علاقة : 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire