jeudi 10 novembre 2016

مراسلة من باريس : دونالد ترامب القيصر الجديد للبيت الأبيض.

   ذ أمين بنعبيد 
 وأخيرا تم التعرف على الرئيس الجديد للولايات المتحدة الأمريكية.ليكون دونالد ترامب الرئيس الخامس بعد الأربعين.بعد نجاحه الباهر وغير المتوقع على المرشحة هلاري كلينتون.نجاح ترامب لم يأتي بمحض الصدفة ولا يعتبر مفاجأة كبيرة بل هو شيء عادي.تتطلب منه عمل كبير وجبار طيلة الحملة الإنتخابية.وبرنامج واقعي مكنه من الإنتصار على هلاري كلنتون.نجاح ترامب جاء بعد عملية إنتخابية نزيهة مرت في أجواء جيدة جدا.بعيدا عن عمليات التزوير وتنافس كبير بين مرشحين فقط.وإعتراف من هيلاري كلنتون بالهزيمة.ليصبح الملياردير ترامب القيصر الجديد للبيت الأبيض.بفضل الشعب الأمريكي الذي إختاره.ردود الأفعال المختلفة التي جائت بعد نجاح ترامب غير مفهومة ولا منطقية.لأنها بعيدة عن الواقع وعن ما إختاره الأمريكيون.سياسة أمريكا الداخلية والخارجية لن تتغير أبدا مهما تغيرت القيادة فيها.كثيرون هم من يعتبرون دونالد ترامب بالشخص المجنون الذي سيجر العالم للجنون بفعل تصريحاته وخرجاته الإعلامية النارية والمتعصبة.كيف لشخص مجنون أن يصبح ملياردير ويراكم ثروة كبيرة جدا طيلة سنوات عمله.وكيف لشخص مجنون إستطاع إقناع الشعب الأمريكي بالتصويت لصالحه.وهل يوجد هناك شخص مجنون كجورج بوش الإبن الذي دخل الحروب بحجج واهية ونشر الدمار والخراب في العالم.كلامنا لن يغير شيئا ودونالد ترامب هو الرئيس المقبل لأمريكا أحب من أحب ويكره من كره.لأن صناديق الإقتراع هي من إختارته بفظل أصوات الشعب الأمريكي المقتنع ببرنامج عمله.والمستقل القريب هو وحده الذي سيحدد ملامح العمل الداخلية والخارجية لأمريكا.رغم أن فرضية عدم التغير تبقى مرجحة بشكل كبير.الآمال العربية أصيبت بخيبة كبيرة بعد خسارة هيلاري كلينتون التي كانت مدعومة من الجانب العربي.وأصبحت تتودد لدونالد ترامب بعد نجاحه بفعل التهنئات والبرقيات المرسلة له.الدول العربية لم تستوعب الدرس أبدا.وتحبذ دائما أن تكون تحت إمرة الأمريكان.نجاح ترامب أو كلينتون كلاهما لن يفيدنا في شيئ.وعايشنا نفس الأمر لعقود طويلة.دون تغيير يذكر.فأمريكا من لم يطعها فهو ضدها.لكن السذاجة العربية لن تتغير أبدا.ومن الجنون أن يغير دونالد ترامب سياسته إتجاه العرب.ليحيا الشعب الأمريكي على ديمقراطيته وإختياره الشجاع.ودونالد ترامب هو القيصر الجديد للبيت الأبيض والحاكم الخامس والأربعين للولايات الأمريكية...........يتبع  
كاتب و محلل سياسي  مغربي مقيم مكرها في باريس                                             

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire