jeudi 24 novembre 2016

اطفائيات ملوك الاردن وشيوخ قطر تهب لنجدة الصهاينة ... وموقع الجزيرة القطرية وجريدة السبيل الاردنية يتهجمان على الرئيس المصري بنشر مزاعم ( تحالفه ) مع اسرائيل

عرب  تايمز خاص 
في وقت هبت فيه اطفائيات الأردن وقطر وبعض شيوخ النفط للمشاركة في إطفاء المستعمرات الصهيونية التي تحترق والمبنية أصلا على أراض فلسطينية مغتصبة ورفض مصر للطلب الإسرائيلي بالمشاركة في الإطفاء .. نشرت محطة الجزيرة القطرية اليوم على موقعها تقريرا اعادت نشره جريدة السبيل الأردنية ( الاخونجية ) يزعم ان الرئيس المصري يتحالف مع إسرائيل ونسبت المحطة القطرية والجريدة الأردنية هذا الزعم الكاذب لموقع إسرائيل تديره المخابرات الإسرائيلية
 فتحت عنوان (موقع إخباري إسرائيلي أن العلاقات بين تل أبيب والقاهرة وصلت لمستوى تاريخي إلى حد التحالف بينهما تحت ظل نظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي )  ذكرت الجزيرة ونقلت عنها جريدة السبيل الأردنية ان موقع "أن آر جي" الإلكترون الإسرائيلي ذكري إن علاقات التعاون بين البلدين مصر وإسرائيل  "آخذة في التحسن حيث وصلت ذروتها في أكثر من مجال إلى حد التحالف بينهما رغم أن الشعب المصري لا يزال يتعامل ببرود كبير تجاه إسرائيلوأضاف أن العلاقات المصرية الإسرائيلية تحت حكم عبد الفتاح السيسي شهدت تطورات متلاحقة، مقارنة مع ما كان عليه الحال زمن الرئيس المعزول محمد مرسي، حيث توترت العلاقات مع إسرائيل آنذاك
وأشار الموقع إلى أن علاقات مصر وإسرائيل وصلت إلى مستوى تاريخي في هذه المرحلة، وظهر ذلك من خلال شواهد أخيرة أهمها الزيارة التاريخية لوزير الخارجية المصري سامح شكري لإسرائيل، وإعادة السفير المصري لإسرائيل منذ 2012، وإعادة افتتاح السفارة الإسرائيلية في القاهرة التي كانت مغلقة لأربع سنوات، وللمرة الأولى تصوت مصر لصالح إسرائيل في إحدى لجان الأمم المتحدة.ومضى الموقع إلى القول إن الدولتين تتعاونان عسكريا في الحرب الدائرة ضد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية في سيناء، بما في ذلك قيام طائرات استطلاع إسرائيلية بمهاجمة أهداف في قلب شبه الجزيرة، كما سمحت تل أبيب للقاهرة بزيادة عدد قواتها العسكرية في سيناء، بعكس ما نص عليه اتفاق السلام بينهما في كامب ديفد، إضافة إلى تنسيق جهودهما ضد حركة حماس بقطاع غزة، حيث تعملان معا ضد الأنفاق على حدود غزة وسيناء...

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire