mardi 22 novembre 2016

اختاروا ما شئتم أمريكا أم لبنان أما المغرب فهو دوما غائب فالصووو

عرب تايمز:  هيوستن أمريكا
بانوراما الشرق الأوسط:  بيروت لبنان

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire