lundi 5 septembre 2016

مراكش: تنبيه إلى من يهمهم الأمر بخصوص التجارة الموسمية الخاصة بعيد الأضحى المبارك

نسال الله لكل درويش العون حتى يقتني كل مستضعف أضحية العيد لعياله، ويفرحهم ويسعد مولات الدار، وخصوصا الا عطاه الله شي مصيبة تتفنك و تشرط على الزوج المغلوب..
طيب جميل موضوعنا باختصار شديد تناولته العام الماضي خاص ببعض الشباب الدروايش الذين يستغلون مناسبة العيد، باش يترزقو على الله، ونسال الله لهم لعوين وشقيقه في الرضاعة الربح الوفير، بعض هؤلاء الشباب ولاد الناس يبيعون الفخر البصل شوايات ...الخ .. سي بيان =  مزيان بل أقول:  لوززززززززززز  ولكن السوجي = الموضوع الذي أكرره للمرة الثانية، يخص بعض و ليس كل هؤلاء الشباب  من يبيعون سكاكين من أحجام مختلفة،وحسب القانون فإنها تصنف "سلاح ابيض" يمنع حمله فما بالك بعرضه بالشارع العام، وسأعيد مرة أخرى نفس ليكزومبل = النموذج الذي كررته العام الماضي .. مثلا جوج دراري تفاتنو اقصد تخاصمو،واحد فرشخ الآخر والضحية الذي تفرشخ فرشخة مليحة ما رضاش، وطار على شي سكين من عند احد باعة السكاكين و وقع ما وقع ..
اوا ها حنا ولينا : فبركوكش المحكوك .. لأنه كاين بعض الشباب لي مازال نقصهم الوعي، وفي كل حي من أحيائنا اقصد الأحياء الحزقستانة التي نسكنها،ضروري أن تجد كوكبة من شباب ضلعة عوجة .. على سبيل الذكر لا الحصر: سكارى حشاشون خريجي السجون..الخ. وعليه اكرر طلبي إلى من يهمهم الأمر بمراكش، منع بشكل كلي كل الدروايش الذين يمارسون هذه التجارة الموسمية من بيع السكاكين، حفاظا على سلام التجار و الدراويش" المارة" لي بغا يشري شي موس أو شاقور،يمشي إلى محل تجاري كاينين محلات كثيرة: باب فتوح الملاح
 " حي السلام" عرصة المعاش...الخ.. حيت تكون هذه الأسلحة البيضاء بعيدة عن أعين المارة.
 مرسي بوكو بوكو على متابعتكم .. اعطيييييييييييييه العصيييييييييييييير .. إلى اللقاء  

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire