dimanche 25 septembre 2016

ماذا يفعل 12 جنرالاً أردنياً مقربون من الملك “سراً” في إسرائيل؟!

 زار 12 ضابطا أردنياً متقاعدا ومقربين من الملك الأردني عبد الله الثاني، سرّاً، دولة الاحتلال الإسرائيليّ مؤخراً، والتقوا خلالها بقادة وضباط إسرائيليين.
وذكرت صحيفة “يديعوت احرونوت” العبرية، أن الضباط الأردنيين حيث قاموا بجولة في الكثير من الأماكن، كما اشتركوا في مؤتمر بمدينة نتانيا حول حفاظ الجيوش على بيئة خضراء.
وأشارت الصحيفة إلى أن الضباط طالبوا بإبقاء الزيارة طي الكتمان حتى لا تثار القضية على الإعلام.
في حين اشترك في المؤتمر المذكور عدا الضباط كل من سفير “إسرائيل” في الأردن ، وسفير الأردن في “إسرائيل” ، وقائد أركان الجيش السويسري الأسبق ، بالإضافة لضباط كبار في الجيش ، ورئيس الموساد الأسبق افرايم هليفي الذي ألقى كلمة في الحضور.
وتحدث هليفي عن أهمية السلام مع الأردن للشرق الأوسط ككل، داعياً الطرفين إلى الحفاظ عليه لصالح الأجيال القادمة.
بدوره امتدح رئيس الكلية الأكاديمية بنتانيا “تسفي أراد” الزيارة قائلاً: انه لمن دواعي سروره أن تتحول أكاديميته إلى مكان جذب لتقوية العلاقات بين “إسرائيل” ودول أخرى بالمنطقة والعالم مثل الأردن وسويسرا وألمانيا ودول أخرى ، وذلك بهدف تقوية السلام وتعزيز التطبيع بين الدول المحيطة. على حد تعبيره. بانوراما الشرق الأوسط 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire