vendredi 15 juillet 2016

الإندبندنت:رجل شجاع منع سقوط مزيد من الضحايا فى نيس..ومصرى:السائق كان متوترا

نقلت صحيفة الإندبندنت عن مصادر شرطية فى فرنسا، إنه لولا شجاعة رجل من العامة لكانت المسافة التى قادها محمد بوهلال فى شاحنته أطول من 2 كيلومتر ولدهس المزيد من الضحايا، فقد قام الرجل بترك دراجته البخارية والقفز داخل الشاحنة ليشتبك مع بوهلال. وقد أطلق بوهلال النار على الرجل وعلى الشرطة ولكنه لم يصبهم، حتى أصابته الشرطة بالرصاص فى مقتل، بحسب الصحيفة البريطانية. ونقلت الإندبندنت عن شاهد العيان المصرى نادر الشافعى قوله لـBBC، إن السائق كانت "تبدو عليه أمارات التوتر الشديد"، مضيفًا إنه ظل يصيح لبوهلال لكى يوضح له أن هناك ضحايا تحت عجلات الشاحنة، ولكنه لم يبد أى اهتمام لمن هم خارج الشاحنة. وقال الشاهد: "وفجأة رأيته يلتقط شيئًا ما يبدو كتليفون محمول، فاعتقدت أنه سيتصل بالإسعاف من أجل الحادث، ولكن يبدو أنى كنت مخطئًا لأنه أمسك بسلاحه وبدأ فى إطلاق النار على الشرطة، وعندما وصلوا شعروا بأن هناك خطأ ما وظلوا يصيحون فيه، ولما لم ينزل رأوه من النافذة يأخذ بسلاحه". وأضاف الشافعى، إن الشرطة قتلت بوهلال فورًا ولم تنتظر للتفاوض عندما أدركوا أنه سيكون هناك إطلاق متبادل للنيران، وقد أزهق الهجوم أرواح 84 شخصًا حتى الآن. 
المصدر: اليوم السابع 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire