jeudi 31 mars 2016

اشتباكات في العاصمة الليبية طرابلس تزامنا مع وصول السراج

بعد ساعات من وصول، رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج إلى العاصمة طرابلس، سمع إطلاق نار في المدينة حيث تم إغلاق العديد من الطرق وعمت حالة من الهلع في صفوف المواطنين.
ولم يعرف على الفور مصدر وسبب إطلاق النار والأطراف التي دارت بينها اشتباكات في العاصمة الليبية.

ونشرت العديد من الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، شريط فيديو صور اشتباكات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة غرب طرابلس، قالوا إنها دارت بالقرب من كلية البنات، سوق الثلاثاء، ومقر النواصي برج بوليلة.
هذا وقال شهود عيان إن انفجارات عنيفة ومتتالية هزت غرب العاصمة طرابلس، فيما أشار آخرون إلى سقوط قذيفة على مسلحين تابعين للقوة التي تقوم بحماية حكومة الوفاق.
وأفاد شهود العيان بأن سيارات ومسلحين انتشروا بشوارع حي الأندلس خلف قاعة الشهداء وجزيرة سوق الثلاثاء، مبينين إن المنطقة شهدت رميا عشوائيا للرصاص مع إغلاق الطريق بجزيرة سوق الثلاثاء.
إلى ذلك صرحت مصادر بأن إطلاق النار بعيد عن قاعدة أبوستة البحرية التي وصل إليها السراج في وقت سابق الأربعاء 30 مارس/آذار، قادما من تونس.
في غضون ذلك، دعا خليفة الغويل رئيس حكومة طرابلس غير المعترف بها دوليا، رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج، إلى مغادرة العاصمة الليبية.
مسلحون يقتحمون مقر فضائية قريبة من سلطات طرابلس ويقطعون بثها
اقتحم مسلحون في العاصمة الليبية مساء الأربعاء مقر قناة "النبأ" الفضائية القريبة من حكومة طرابلس، وأجبروا العاملين فيها على مغادرتها بعدما أوقفوا بثها، حسبما أفاد به صحافيان يعملان في القناة.
وقال صحافي لوكالة فرانس برس: "جاءت جماعة تضم مسلحين بثياب مدنية وآخرين بثياب عسكرية، دخلوا مقر القناة (في وسط طرابلس) وجمعوا الموظفين في غرفة وأبلغوهم أن عملهم فيها انتهى".
وقال صحافي آخر إن المسلحين "أخرجونا جميعا من القناة وسيطروا عليها ولم يصب أحد بأذى".

وفي وقت سابق من الأربعاء بثت قناة "النبأ" تصريحات لرئيس الحكومة الليبية غير المعترف بها دولية خليفة الغويل الذي طالب فايز السراج، رئيس حكومة الوفاق الوطني المدعومة دوليا، بمغادرة العاصمة الليبية.    المصدر: فيسبوك + وكالات +  RT

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire