mardi 8 mars 2016

تدوينة كوحلالية على خفيف: أنباء عن وجود مفاوضات بين الحوثيين و أل سعود بالرياض بشكل سري تحليل بسيط جدا في نقطتين :

النامبر وان: أل سعود انهزموا شر هزيمة باليمن، و خسروا أموالا فلكية وصاروا يطلبون قروضا من الخارج، لان جلب مرتزقة من الخارج، ودعم  فصائل إرهابية تكفيرية مكلف كثير، ولكن جلب جنود نظاميين أجراء مكلف أكثر.                                              
النامبر تو: ضغط أمريكاني على أل سعود ليوقفوا الحرب لأنهم  خاسرون وكل يوم تزيد خسارتهم،حتى صارت اليمن مسرحا دوليا لكل شتى أصناف جرائم الحرب، من قصف المستشفيات إلى دور العجزة إلى الأسواق الشعبية المكتظة...الخ.
السبب الخفي وراء الستار يتجلى من خوف دخول أبطال حزب الله إلى اليمن، و الاهتمام الروسي المتزايد بملف اليمن، دون الحديث عن إيران التي قد تزيد من وجودها العسكري الغير المباشر باليمن. علمان أن قوتها الصاروخية زادت اضعافا اضعافا، فاليوم قامت طهران بتجربتين متتاليتين لصواريخ باليستية،مع فارق زماني ملحوظ  بعد تجربة  كوريا الشمالية،ولا تقدر مخابرات الامركيان سي أي أي معرفة نوايا طهران التي تفاجأ العالم بدبلوماسيتها الرزينة التي تعتمد على الكتمان ..
سؤال عام
من يحاسب أل سعود على جرائمهم، هل مجلس الأمن أم رب السماء و الأرض ؟
هل تأكدتم مما كنت اردده دوما،ان القانون الدولي يسري على الدول الفقيرة الضعيفة،أوالدول المارقة التي تسير في فلك غير فلك الصهاينة والأمريكان؟ .. إلى اللقاء 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire