mercredi 9 mars 2016

من أجل تونس .. بوتفليقة يدعو لتوحيد البندقية ضد داعش

أدان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يوم الثلاثاء بشدة، الهجوم "الإرهابي" الذي استهدف مدينة بن قردان التونسية، معبراً عن وقوف الجزائر وتضامنها الكامل مع تونس في هذا الظرف العصيب.
وقال بوتفليقة في رسالة وجهها إلى نظيره التونسي الباجي قايد السبسي: "لقيت ببالغ الأسى والاستنكار نبأ الهجوم الإرهابي الشنيع الذي استهدف مدينة بن قردان وأودى بحياة العديد من المواطنين الأبرياء ومن رجال الأمن".
ودعا بوتفليقة الفاعلين الإقليميين والدوليين من أجل تعزيز تعاونهم وتوحيد جهودهم من أجل القضاء على هذه الآفة التي تهدد أمن منطقتنا والعالم واستقرارهما.
وكان مسلحون هاجموا الأثنين ثكنة عسكرية ومركزي أمن في مدينة بن قردان التونسية الحدودية مع ليبيا، وأدى الهجوم الى مقتل 36 مسلحا واعتقال 7 آخرين، إضافة الى استشهاد عدد من رجال الأمن والمدنيين  عربي بريس 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire