vendredi 25 mars 2016

فرحة كبرى عمت قلب السيدة مديرة اليونسكو التي عبرت عن فرحتها الكبيرة بعودة التاريخ إلى حضن الوطن الأم سوريا. المسئولة الأولى عن الأثريات في العالم تشيد بمجهوات الجيش السوري و المقاومة و الجيش الروسي، من خلال تحرير تذمر التي تعرضت لخراب كبير مس عددا كبيرا من الأثريات و التحف النفيسة بسبب أيادي الإجرام الداحوشي. من حسن حظكم أنكم لم تجدوا "صلاح الدين الأيوبي" حيا حتى يمزق أنسجة جلودكم اربا اربا


Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire