vendredi 30 juin 2017

سوريا: عملية غاية في الخطورة قام بها كوماندوس من الجيش السوري تحت الأرض و فجر أعناق عصابة النصرة

عملية غاية فيالخطورة والتعقيد تمت تحت الأرض شرق العاصمة دمشق، قام بها كوماندوس من  عناصر الهندسة للجيش السوريفقد نفذت أحد التشكيلات الهندسية للقوات السورية "عملية بطولية" بحي جوبر، ضربت بها الخطوط الدفاعية الأولى للمجموعات المسلحة ودمرتها بالكامل.
 تفاصيل العملية: 
تسلل عناصر من الجيش السوري إلى نفق حفره المسلحون سابقا، والهدف هو الوصول إلى قبو بناء يتحصن به مسلحو "جبهة النصرة"، ومن سوء الحظ أن النفق شبه مغمور بالمياه والطين والتحرك بداخله غاية في الصعوبة، ورغم ذلك تقدم العناصر ضمن النفق وفككوا عبوات ناسفة وألغام معدة للتفجير من قبل المسلحين، وعند الوصول للقبو المنشود تمت عملية التفخيخ بمئات الكيلوغرامات من المواد المتفجرة والعودة بسرعة لنقطة الصفر مع معدات التفجير، وخلال دقائق أتى الأمر بالتفجير، الذي أدى الى تدميره بالكامل، ومقتل جميع العناصر المسلحة بداخله، وكسر أهم خطوط الدفاع للمجموعات المسلحة التي تعيق تقدم الوحدات البرية.
يتبع الى اللقاء 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire