mardi 28 février 2017

هنيئا للجيش الجزائري و التونسي :

الجزائر تقضي على تسعة دواعش بمنطقة تيزيوزو بعد اشتباكات مسلحة،وكانت الاستخبارات تتابع تحركات القطيع الدعشاوي لمدة طويلة ..
 أما في تونس فقد اشتبك الجيش التونسي مع قطيع دعشاوي بمنطقة القصرين...الخ
و لكن التكتيك  الإجرامي  الدعشاوي بشمال إفريقيا سيختلف عن  سوريا و العراق. لان داعش في تونس والجزائر لها خلايا نائمة ستعتمد على حرب العصابات و الكر و الفر، مع القيام بعمليات سريعة ومباغتة لتشتيت قوة الجيش مع القيام بضربات في أماكن متعددة،وعلى الأخوة في تونس و الجزائر، أن يكونوا على يقظة فهؤلاء الإجراميين الإرهابيين الداعوشيين لهم ذكاء خارق، يشبه ذكاء اللصوص المحترفين.أتمنى الأمن و الأمان لكل ساكنة المنطقة..
قلنا لكم ان داعش ستصل إلى شمال إفريقيا .. ..
يتبع إلى اللقاء .. مراكش تايمز 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire