dimanche 25 décembre 2016

طائرة روسية تابعة لوزارة الدفاع تسقط بسواحل البحر الأسود

قالت وزارة الدفاع الروسية ان عدد الركاب الذين كانوا على متن الطائرة المنكوبة إنهم 93 شخصا   وأضافت الوزارة أن الطائرة اختفت من على شاشات الرادار بعد دقيقتين من إقلاعه.  
وأعلنت وزارة الدفاع الروسية الأحد العثور فى مياه البحر الأسود على أجزاء من حطام طائرة ركاب من طراز "تو-154" تابعة لها كانت فى طريقها إلى سوريا.وأفاد مكتب الإعلام التابع لوزارة الدفاع بالعثور على أجزاء من هيكل الطائرة المنكوبة عند سواحل منتجع سوتشى.
يذكر أن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، كان قد اعلن فى مؤتمر صحفى، أن الطائرة اختفت من الرادارات فى حوالى الساعة 05:40 (02:40 بتوقيت جرينيتش)، بعد 20 دقيقة على إقلاعها من مطار سوتشي-أدلر، مضيفا أن الطائرة تقل 83 راكبا و8 من أفراد الطاقم.
واستطردت الوزارة، أن عملية البحث عن الطائرة لا تزال مستمرة بمشاركة جميع فرق الإنقاذ المتواجدة فى المنطقة نقلت وكالة "نوفوستي" الروسية عن مصدر رسمى قوله أن الطائرة تحطمت على الأرجح فى جبال بإقليم كراسنودار

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire