dimanche 13 novembre 2016

الكذابون العرب في رسالة لمجلس الامن : ايران راعية للارهاب العالمي واليمنيون اعتدوا على سفينة اماراتية مسلحة كانت تقصف بلادهم

 وجهت 11 دولة عربية من بينها الأردن والامارات وقطر والسعودية والكويت والبحرين والسودان  رسالة إلى الأمم المتحدة  اتهمت فيها ايران برعاية الإرهاب الدولي ( على أساس ان داعش و 80 منظمة إرهابية اغلب اعضائها من السعوديين هم إيرانيون )  وأدانت الرسالة دور إيران في صراع اليمن من خلال تدريب الانقلابيين الحوثيين وتهريب شحنات الأسلحة حتى يدافع اليمنيون عن انفسهم بعد تدمير بلدهم من قبل غارات السعوديين والاماراتيين التي لم تترك - وفقا لتقارير الأمم المتحدة- مستشفى او مدرسة او مجلس عزاء الا وردمته على رؤوس من فيه
الكذابون العرب بعثوا بالرسالة  إلى رئيس الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة (الدورة 71) بيتر تومسون وتم توزيعها على جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة مؤخراً، وذلك في سياق رد دولة الإمارات الرسمي على بيان حق الرد الذي أدلى به عضو وفد إيران لدى الأمم المتحدة في ختام المناقشة العامة الرفيعة المستوى للجمعية العامة بتاريخ 26 سبتمبر/أيلول الماضي، والذي تضمن سلسلة من الادعاءات الباطلة التي لا أساس لها من الصحة
وبعد أن أعربت عن القلق تجاه دستور إيران الذي يدعو إلى تصدير الثورة، شددت الرسالة أن إيران دولة راعية للإرهاب بدءا من حزب الله في لبنان وسوريا إلى الحوثيين في اليمن ووصولا إلى الجماعات والخلايا الإرهابية في كل من البحرين والعراق والسعودية والكويت وغيرها
إلى ذلك، أعربت الدول الموقعة عن تضامنها مع الإمارات بعد الهجوم  اليمني على سفينة إماراتية في باب المندب كانت تنقل أسلحة للإرهابيين اليمنيين . كما استنكرت ادعاءات عضو الوفد الإيراني واستغلال إيران للحادث المأساوي في منى لأغراض سياسية وإحداث فتنة طائفية في المنطقة
من جانبه أكد أنور محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتية، أن التحرك الدبلوماسي الجماعي في الأمم المتحدة، موقف عربي موّحد تجاه الادعاءات الإيرانية، والعمل العربي المشترك مطلوب، ويعزز خطابنا وموقفنا عرب تايمز - خاص

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire