mercredi 28 septembre 2016

مجلس الشيوخ الامريكي ( حلق ) لفيتو اوباما .. وفتح الباب للامريكيين لمقاضاة النظام السعودي

عرب تايمز 
رفض مجلس الشيوخ الأميركي، اليوم الأربعاء، 'فيتو' إبطال نقض الرئيس باراك أوباما، لمشروع قانون يسمح لعائلات قتلى هجمات الحادي عشر من سبتمبر بمقاضاة الدول التي ينتمي اليها المهاجموةن خاصة السعودية والاماراتويتطلب إلغاء نقض أوباما موافقة ثلثي أعضاء الكونغرس، فيما حذر وزير الدفاع آشتون كارتر من أن نقض القانون سيكون مضراً للقوات الأميركية، وسيفسح المجال لدول أخرى لمقاضاة أميركيين، بسبب أعمال خارجية تلقت الدعم من واشنطن.
واستخدم الرئيس الأميركي، باراك أوباما، في وقت متأخر الجمعة الماضية حق النقض ضد مشروع قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب، المعروف اختصاراً بـ 'جاستا'، معطلاً بذلك إقرار القانون بسلاسة إلا إذا جمع الكونغرس ثلثي الأصوات.
وقال أوباما إن القانون المذكور يضر بالمصالح الأميركية ويقوض مبدأ الحصانة السيادية.
وأضاف الرئيس الأميركي في رسالة وجهها إلى مجلس الشيوخ 'أتفهم رغبة عائلات الضحايا في تحقيق العدالة، وأنا عازم على مساعدتهم في هذا الجهد'. لكنه أوضح أن التوقيع على هذا القانون 'سيكون له تأثير ضار على الأمن القومي للولايات المتحدة'.
وبتوقيعه على الفيتو، دخل أوباما في مواجهة شرسة مع الكونغرس الذي سيحاول، بغالبيته الجمهورية، توجيه ضربة سياسية قوية إلى الرئيس الأميركي قبل أقل من خمسين يوماً لانتهاء ولايته...

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire