jeudi 4 août 2016

هل سيقع انقلاب آخر في تركيا في شهر آب؟

دام برس :
تنبأت بعض الأقلام بوجود تحضيرات لعمل جديد من قبل جماعة فتح الله غولن للإطاحة بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في 14 آب الجاري.
النظرية التي تسوقها الأقلام هذه مبنية على أساس الكلمة المرئية ،التي أذاعها الداعية غولن قبل بضعة أيام، والتي عنونها بكلمة «اصبروا»، وطلب فيها من أتباعه الصبر قائلاً لهم أنه يجب انتظار نضج الأمور بنفس الشكل الذي يتم فيه انتظار نضوج البيضة تحت الدجاجة مدة 20 يوماً ريثما تتمكن من التفريخ. مما ولد في الأهان تساؤلات حول الأمر الذي ينتظره غولن، او يتوقعه في المستقبل القريب.
إلى ذلك، نشر حساب باسم الشخص المتهم بأنه هو صاحب الحساب الفضائحي «فؤاد عوني»، المعروف بنشره أخطر أسرار حزب العدالة والتنمية، نشر تغريدة جاء فيها: «إلى اللقاء في 14/8/2016» دون أن يوضح سبب انتقائه هذا التاريخ، وما الذي سيحدث فيه. يذكر أن القضاء اتهم مصطفى كوتشييغيت الموظف في رئاسة الوزراء بالوقوف وراء حساب «فؤاد عوني» بالتعاون مع موظفين آخرين

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire