mercredi 17 août 2016

إلى ولد عبد العزيز رئيس الموريطان ..

ها المدفع غادي نجرو معايا من جامع الفنا
نعم دبلوماسيتنا أخطأت في بعض الأمور السياسية، و لكن حذار و ألف حذار، نحن المغاربة دمنا يفور، و إن تحديتم الخط الأحمر، فحتما سوف نشرب الشاي في عاصمتكم.. و اسألوا عنا أهل الجزائر في حرب الرمال، عندما قرر الجنرال العظيم إدريس بن عمر شرب الشاي في الجزائر العاصمة، بعد أن اقترب جيشه الجرار الباسل المغربي من تندوف عاصمة لكباش اقصد البوليساريو .. لكن الملك الحسن رحمه الله  منعه، لأن الأمور سوف تتخذ منحى آخر على صعيد الدولي ... ثم بأي حق تمنعون قنصلنا في نواديبو من دخول مدينة لكويرة، وهي مدنية مغربية؟؟... إنكم تريدون إشعالها، ولكن لي اليقين التام، أنكم غير قادرون و عاجزون، فنحن شعب قادر على حمل السلاح ضد أي عدو يتخطى حدود البلاد .. وسأكون أول مغربي يدافع عن الوطن بالسلاح،و ليس بالقلم فقط  ..
 اللهم إني بلغت اللهم فاشهد ..

سير على الله حتى يهديهم الله ..

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire