dimanche 28 août 2016

يا أهل العراق اطردوا سفير ال سعود ببغداد

سفير ال سعود في بغداد "ثامر السبهان"
مقدمة كوحلالية لا بد منها قبل الخبر:
يا ساسة العراق اطردوا سفير آل سعود في بغداد، لقد كنت متابعا جيدا للشأن العراقي، و اندهشت كثيرا لتصريحات السفير السعودي
" ثامر السبهان" الذي لم يكمل بعد عاما  حتى شهر سبتمبر/ أيلول2016، بدولة دجلة و الفرات.. فتصريحاته العدائية الشريرة الفتانة، صميمها ينم عن حقد للحشد الشعبي الذي يعتبر خليطا بشريا من بواسل قوات الأمن،ومتطوعين شباب سنة و شيعة وهم الأكثر عددا، ويأتمرون بأوامر رئيس الحكومة الدكتور حيدر لعبادي..
 مرات عدة ينفث السفير السعودي السبهان، سمومه البغيضة بتصريحات تخرج عن اللباقة الدبلوماسية، وبعيدة كل البعد  عن دوره الدبلوماسي. لان ليس من حقه التدخل في شؤون الدولة العراقية،ولا حق له في  انتقاد سياسة العراق الخارجية أو الداخلية، وخصوصا انتقاد حليف العراق  الاستراتيجي إيران. بل انه وصف الحشد الشعبي، ذات يوم بما ليس فيه، وعليه فعلى الحكومة العراقية طرد السفير السعودي من بغداد، وليس انتظار أل سعود، فهم  لن يغيروه ولن يفعلوا إطلاقا فالفتنة مصلحتهم .. ثم ماذا قدم آل سعود إلى العراق غير الفتنة الإعلامية،و الطائفية،وإشعال نار التفرقة بين العراقيين سنة و شبعة، من خلال أصحاب الفكر الوهابي 
المتشدد .. 
اليكم الخبر:

 طالبت وزارة الخارجية العراقية نظيرتها السعودية، اليوم الأحد، رسميًا بتغيير سفيرها لدى بغداد، على خلفية تصريحات له اعتبرت “تجاوزًا لحدود التمثيل الدبلوماسي”.
وقال المتحدث باسم الخارجية العراقية “هناك سلسلة من التصريحات والمواقف الإعلامية التي صدرت عن السفير “اعتبرناها تجاوزًا لحدود التمثيل الدبلوماسي ومهام السفراء”.
 وتابع “لقد نبهنا مرارًا وتكرارًا بالاستدعاء ومرة بمذكرات احتجاجية حول رفضنا هذه التصريحات”.وأشار إلى أن “آخر التصريحات كان ما ادعاه السفير عن وجود مخطط لاغتياله في بغداد تقف خلفه بعض الميليشيات”، مضيفًا “طالبناه والجانب السعودي بتقديم أي أدلة أو وثائق تثبت وجود هكذا مخطط وإلا سنعتبر الموضوع فبركة إعلامية مقصودة تهدف الإساءة لسمعة العراق وقدرته في حماية البعثات الدبلوماسية”. إلا أنه أكد عدم تقديم أي أدلة حول ذلك.
وكان السفير السعودي تعرّض خلال الفترة الماضية، لانتقادات من نواب إثر تصريحات حول أوضاع أمنية في البلاد، وصفت بأنها “تدخل في الشأن الداخلي” للعراق.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire