vendredi 29 juillet 2016

جمعة مباركة يا اهل اليمن الى العقيد عبد الله صالح لله درك انت ابن اليمن

بقلم ذ محمد كوحلال مغربي مهمش ربان قاطرة الدراويش ..عاش الشعب ..
إلى رئيس اليمن السابق العقيد عبد الله صالح، من شدة كرهي لك، تقابلها رزمة من احترامي لك لأنك لأول مرة في تاريخيك السياسي و العسكري تقف إلى جانب الحق و تؤازر الشعب اليمني في محنته بدفاعك عن حوزة اليمن المراد تقسيمه إلى شطرين: يمن شمال و يمن جنوب .. أي نعم ..
 خير ما فعل الإخوة الحوثيون و حزب عبد الله صالح بعد تأسيس مجلس حكومي لقيادة وطنهم تحت مظلة اليمن لليمنيين وعاش الشعب اليمني البطل الذي قهر آل سعود و أزلامهم و مرتزقتهم ..
 قلنااااااااااااا لكم يااااااا عاااااااالم ان اليمن منتصر رغم كل ما جلبه أل سعود من جيوش نظامية مؤجرة و مرتزقة عربا و عجما و عصابات إرهابية ..اي و الله ..
من المضحكات المبكيات و الخيبات، التنافر الذي حصل بين جيش آل سعود و أبناء زايد .. حيث كل طرف يريد فرض سيطرته على شوية كلمترات غير بعيد عن عدن ..
فان ذكر الله عدن بالخير في القرءان و أحب رسوله آهل اليمن و قال فيهم كل كلام طيب .. فكيف إذن سيسقط اليمن بيد الكفرة الجهلة عربصهيون ؟؟..
أهو كلام صح يا جماعة الخير أم خلافه هو السديد؟
بلى كلامك مزبوط 100 / 100 يا زعيم  الدراويش بعالم بني يعرب ال يخرب.. يا كوحلال يا ابن الحلال يا ولدي ..
 كلا ألف كلا يا أهل المكلا .. والذي روحي بيده لن و لم يسقط اليمن، رغم وجود عملاء و ما هم يمنيون اقحاحا و لا صناديد أي و الله . بل هم فقط ولدوا في اليمن و خضعوا للختان فقط لا غير.. أي نعم .. بالعربي الفصيح هم خردة من صنف بشري .. اللهم لاشماتة ..
 فالميني الحر لا يبيع وطنه بل يموت من اجله، و تلك هي الشهادة وفي يوم الجمعة أترحم على كل شهدائنا في اليمن السعيد، و ليسكنهم رب العالمين فسيح جناته .. وقد انتصر اليمن و بهدل كراكيز عاصفة حزمة على وزن عاصفة الطز .. بفتح الطاء .. 
إن الله يحب المسلم القوي و لا يحب المسلم الضعيف، وحب الأوطان من الإيمان، ومن ليس له حب الوطن ليس له إيمان بالله و لا بكته و لا برسله .. وحياته لا تساوي بعوضة تحوم على جيفة في خلاء إلى اللقاء 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire