lundi 9 mai 2016

أطلبو العلم لو في بيكين تويشية كوحلالية

حقيقة تمتين العلاقات المغربية الصينية، مهم للغاية و ان كان غيابنا عن بكين اقل بكثير عن موسكو، وفي كل الأحوال تعتبر الصين دولة لها علاقة مع المغرب جيدة نسبيا ومقبولة قياسا بعلاقتها مع الجزائر التي تتعكز على أسس قوية جدا اكثر من المغرب. نفس الكلام بين الجزائر و الروس. هذا من ناحية آما من ناحية أخرى، أرجو ان لا يسقط المغرب في خطأ آخر كما حصل مع الرفاق الروس الذين طعنوكم في الظهر خلال التصويت بمجلس الأمن الأخير 29 / 30 ابريل / نيسان 2016 .... زعما لا يجب ان تعتبرو الصين حليفا لكم .. أوهووووووووووووو ... 
اللهم إني بلغت اللللللللهم فاشهد ...
 الصين لا يمكن البتة الاعتماد عليها بخصوص قضية الصحراء، هادي كونو على يقين كلامي هو الصحيح في نهاية المطاف،ونعطيكم الدليل لاحقا..
الصين دولة يبدو لي بوضوح لا هي مع و لا ضد المغرب بخصوص قضية الصحراء، بدليل مشاركتها الأخيرة بمجلس الأمن بعودة رجال السيد بانكيمون إلى عملهم في الصحراء. بكين لا تريد ان تخسر علاقاتها القوية مع الجزائر بسب ملف الصحراء، لذلك فهي تلتزم الحياد تارة و تارة تنساق خلف واشنطن المسيطرة على بكين بمجلس الأمن..حسبوها غير بلعقل، وشويكوك ديال الذكاء السياسي، وأقل من شويكوك معرفة بمجال العلاقات الدولية ..
و للللللللللللللللكن الرفع  من العلاقات المغربية الصينية مطلوب، وخلق لجان مشتركة دائمة التواصل و العمل، لتطوير العلاقات بين البلدين في كل المجالات. و و و مطلوب فتح باب الاستثمار و زيارة رجال الأعمال من البلدين، فتح مجالات التعاون على مصراعيها ..و سدينا 
راه الصين ماكان عندهم والووووووووو بحال اسبانيا،ولكن الناس خذمو لأنهم ناس وطنيين، ماشي تابعين غير الانتخابات و الكراسي و العتبة، لا طلعو أو نزلو... العتبة ..
أخزيييييييييييييت على بوكلوخخخخخخخخخخخخ .. كاتنوضو ليا خاطري بهاد التبرهيش السياسي .. كبرو شوية وشوفو مصلحة لبلاد .. راكم متاخرين في جميع المجالات 
في اسبانيا و الصين نموذجين ..  ناس حطو لبلاد أمامهم و الكرسي خلفهم ..
اخر نصيحة :
اوا حبسوعلينا هاذك إعلام الزغاريد = الإعلام الرسمي، والدلاقيشة = زريعت الحنك ينقصو علنيا من لكذوب = السحاسح حول علاقات الرباط و بكين، وحطو الامر في حجمها الطبيعي حتى لا يقع ليكم ما وقع مع الروس.ثقتو بهم ضحكو عليكم بمجلس الأمن،السياسة ما فيها عاطفة فيها فقط المصالح .
رغم انني لا احب أي شيء في هذا الوطن، الا  العلم الوطني، و لكن واجبي أن لا اسكت عن الحق، وتظل الغيرة شيء لا يمكن أن أتخلص منه، لأنها " أي الغيرة" فطرة كما لا يمكن أيضا أن أغير لون بشرتي وهو لون قمحي " نسبة إلى القمح" الى لون قوقي، أو مسكي، آو حتى فجلي .. أبشاااااااااااااااااااخخخخ ...اعطيييييييييييييه العصيرررررررر ..
 دمتم في رعاية الله السلام عليكم ...

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire