jeudi 21 avril 2016

من روائع الدبلوماسية المغربية

من روائع الدبلوماسية المغربية عودة العلاقات بين كولومبيا و البوليساريو، بسبب زلة لسان مسيو بنزيدان. نذكر ان كولومبيا سبق أن فكت اعترافها بجمهورية تندوف. كم من مرة وجهت تحذير إلى مسيو بنكيران الفاشل ان يضبط لسانه لان كل السفارات المعتمدة بالرباط لها مخبروها، و ملحقين إعلاميين، ورجال استخبارات يتابعون كل صغيرة و كبيرة بالبلاد،و يرسلون تقاريرهم إلى بلدانهم عبر سفرائهم... لقاء حزبي صغير في سلا وصل إلى كولومبيا حنا ماشي بوحدنا عايشين فلبلاد... اويلي  اش بقا ما يفرح فاد لبلاد ...
 إلى اللقاء  

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire