vendredi 19 février 2016

السلطان راجل زين و الرعية مضرورة و الحكومة فالصو ما تدي ما تجيب خبار بحال ميت العصر .. نهدي الأغنية إلى كل شرفاء البلاد، نشير ان الأغنية طلبها الملك العظيم الحسن الثاني رحمه الله عندما حضرت " فرقة ناس الغيوان" إلى القصر ..

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire